dokdo

البيانات والمعلومات

جزيرة كوريا الجميلة :
جزيرة دوكدو

الوعي الكوري الشعبي للعدوان الياباني

home > البيانات والمعلومات > جزر دوكدو، أول ضحايا العدوان الياباني على شبه الجزيرة الكورية > الوعي الكوري الشعبي للعدوان الياباني

print facebook twitter Pin it Post to Tumblr
  • ديه هان ميه إيل شين بو

ديه هان ميه إيل شين بو

"واجب هوانغ سونغ"، صحيفة ديه هان ميه إيل شين بو (21 نوفمبر 1905)

〔الترجمة〕

مقالة افتتاحية
"واجب هوانغ سونغ"
وفيما يتعلق بمعاهدة أولسا للتقييد أوردت صحيفة هوانغ سونغ شين مون التقرير الصادق التالي أمس: الخطاب الذي ألقاه إمبراطور كوريا والذي رفض فيه بشكل عادل وواضح الطلب غير المعقول للسفير إيتو، واقتحام القصر الملكي من قبل العديد من الجنود اليابانيين الذين تقدموا واقتربوا جدا من العرش وإظهارهم للتهديدات، وإجراءات القمع الوحشي التي استخدمها السفير إيتو بما فيها ابتزاز وإغواء وزراء المجلس الكوري، ورفض نائب رئيس الوزراء الكوري لوضع ختمه على المعاهدة، والآثام الجسيمة التي ارتكبت من قبل كل من الوزراء في خيانة ملكهم وآبائهم وفقدان السيادة الوطنية.
طرحت الصحيفة أيضا وجهة نظر مفادها أنه، ونظرا لأن الإمبراطور لم يمنح الإذن الملكي للمعاهدة، ولم يضع نائب رئيس الوزراء ختمه عليها، فإنها لن تكون صالحة حتما. وقد توصلوا مقدما للمشقة التي قد يتعرضون لها بالتأكيد إذا أصدروا هذا التقرير. ولم يجعلوه تحت الرقابة وقاموا بتوزيعه في الصباح الباكر. وحافظوا على موضعهم وانتظروا. وبالفعل، جاءت الشرطة اليابانية وغيرها لاعتقال جانغ جي يون رئيس الصحيفة، وعلقت نشرها.
يا للأسف! العاملون في صحيفة هوانغ سونغ شين مون لم يتخلوا فقط عن واجبهم كصحفيين، بل وأيضا صوروا كل الشعب الكوري للعالم وكأنهم يبدون الوفاء العادل والمخلص. عند قراءة مقالة افتتاحية بعنوان "بانغ سونغ ديه غوك" (أنتحب بمرارة على هذا اليوم)" لا يوجد أي مواطن من رعايا الإمبراطورية الكورية لن ينتحب، وينبغي على أي شخص لديه طيبة القلب في أي مكان في العالم أن يستنكر ويشعر بالاستياء [حول وضع كوريا المزري]. يا للأسف! تتنافس أقلام الصحفيين في هوانغ سونغ شين مون حول الأكثر إشراقا ، هل هي الشمس أم القمر.

〔النص الأصلي〕

Original Text